PHP User Warning: include(massybbcode.php): failed to open stream: No such file or directory in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2

PHP User Warning: include(massybbcode.php): failed to open stream: No such file or directory in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2

PHP User Warning: include(): Failed opening 'massybbcode.php' for inclusion (include_path='.:/opt/cpanel/ea-php56/root/usr/share/pear') in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2
بيت أجدادى - منتديات سقو
تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



اضافة رد

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 02-24-2018, 09:40 PM   #1

Senior Member

العضوٌﯦﮬﮧ » 15
 التسِجيلٌ » Nov 2017
مشَارَڪاتْي » 900
افتراضي بيت أجدادى

اعيش فى بيت بناه اجدادى وورثناه جيلا بعد جيل
هذا البيت يطل على النيل و يحتل مساحه كبير على جناحه
كلما مر الوقت زاد عبق البيت جمالا
و توالدنا

فاجدادى منذ عهد قريب انجبوا الكثير من الاولاد
و انجب اولادهم الكثير من الاولاد ايضا
و تفرعت عائلتنا جدا

حتى صرنا لا نعرف كل اطراف العائله
و مع مرور الوقت و كثرت تناسل اطراف العائله صار هناك منا من يتقابلون ولا يسلمون على بعضهم بأى نوع من التحيه لانهم للاسف لا يعرفون انهم اقارب

و مع كل عهد يمر على البيت تتبدل الوجوه و يشاء كل من يسكن البيت ان يغير ملامحه و يضفى عليه صبغته الخاصه

اذكر انى سمعت من جدتى ام والدتى ان هناك احدا من اجدادى استعانوا بمقاول ليغير تصميم المنزل و عرض هذا المقاول ان يشترى البيت لكثرة ما اعجبه منه من موقع متميز و جو جميل

ففى بيت اجداى الجو فى الصيف دافئ و نسيم النيل يلطف الجو الحار و طالما استمتعنا بجلسه سمر فى شرفات المنزل

و طوابق المنزل متعدده و كل احد توارثه بنى فيه و اضفى ملامح احدها جميل و احدها صارخ او قبيح نوعا ما

و لكن على الرغم من اى زوق مشوة طال البيت او شروخ حدثت بجدرانه الا ان بيتنا يعد من أجمل و أقدم و أرقى البيوت فى كل المنطقه التى نقطن فيها

و بعد مشاورات عدة استقر اهل البيت على تعديل الديكورات لتواكب العصر و اننا لن نبيعه و سنظل نتوارثه جيلا بعد جيل و ان نحافظ عليه ما حيينا

و لكن المقاول الخبيث فى قرارة نفسه حينما تعهد بعمل الديكورات كان ينوى ان ينتقم منا
و هدم احد اهم الاعمده فى البيت و للاسف اثر على البناء

و مع الاهمال و عدم الدرايه بقيمه البيت لم ينجح اى من الورثة فى ترميم ما أتلفه هذا المقاول الانتهازى الحقير

و أيضا مع مرور الوقت و كثر سكان المنزل حدثت تلفيات عدة فى البيت و كل منهم يتوقع من الآخر ان يستعين بأحدهم لاعمال صيانه الكهرباء او السباكه او احضار مشتروات البيت

و بدلا من ان يتقاسموا البيت و يترابطوا و يتعاونوا حدثت الوقيعه بينهم و حزن البيت على حاله و غضب من اهله

و صار بيتنا يوما بعد يوم يمتلئ بالعناكب و ظللت على شرفات البيت بنايات كبيرة بها عشرات الادوار حرمتنا من اشعة الشمس التى طالما نعمنا بها و هى تتللألأ على ضفتى النيل

و اختنق جو البيت بزحمه المرور و ضوضاء و جلبه من داخل و خارج البيت
و على الرغم من اننى لم اصعد من قبل الى طوابق البيت العلويه الا اننى ذات يوم قررت ان أتنزه بالبيت و القى السلام على أقاربى و أرى ما لم أره من قبل بحكم انشغالى بعملى و دراستى قبل العمل و سفرنا المتكرر ,و كانت علاقتى انا و اسرتى الصغيرة غير وطيدة بباقى العائله

على الرغم من اننا نسكن فى بيت واحد و نتنفس هواء واحد
و صعدت الدرج

و كنت أشعر و أنا أتحرك نحو الطوابق العلويه كأن هؤلاء الناس يسكنون فى بيتا آخر و كان لا يبدو عليهم بالمرة أنهم يسكنون نفس البيت الذى نسكن فيه...كانت الطوابق العلويه

كلما صعدت وجدتها مشرقه و جميل’ كأننى أنتقل من بيتنا العتيق الى قصر فخم و كلما صعدت وجدت مظاهر الأبهة و رغد العيش و الفخامة أكثر فأكثر كان هؤلاء الناس فى الطوابق العلويه يتبارون فى احضار كل ما هو غال و ثمين الى البيت وكأنهم قرروا أن يستمتعوا بكل دقيقه فى حياتهم حتى تدركهم اللحظه الأخيرة


و تعبت من الصعود فقررت أن أعود الى حيث أسكن مع اسرتى الصغيرة الكبيرة و لكنى ضللت طريقى الى طابقنا ووجدت أنى اهبط شيئا فشيئا الى الطوابق السفليه
و لو أكن أعلم عنها شيئا هى الأخرى


لقد كنت أسمع من والدىّ عن أخبار الطوابق العلويه و ان هناك طوابق سفليه مهمشه فى البيت لكنهم كانوا لا يهتمون بالحديث عنها و لذا لم أكثرت لأن أكتشفها لولا ما حصل و أن ساقاى حملتنى الى هناك


و استغربت كثيرا من المشهد الذى كان يزداد وحشة شيئا فشيئا...
وجدت در جات السلم محتطمه و قلت فى نفسى كيف يمكن للناس ان يصعدوا هذا الدرج و لا يفكروا فى اصلاحه ثم وجدت الضوء يخبو أكثر و رائحه عطنة تفوح من كل جانب

حتى شعرت أنى بالكاد أتنفس و كانت الجدران متصدعه و النمل و العناكب و كل انواع الحشرات التى عرفت أسمائها او لم اعرف تسكن كل الشقوق فشعرت بالخوف و هرعت أصعد الدرج و أنا خائفه و حزينه و قلبى يتألم من هول ما رأيت


فكيف يكسن هذا البيت الرائع هذه النامذج المتضاده من البشر
كيف تجمع بينهم صله القرابه و الدم و يعيشون تحت سقف واحد و كل منصرف الى شأنه و نسى آدمية أخاه فى الطابق السفلى

هل ترفعوا عن السؤال عنهم
أم خشوا على انفسهم من تقديم العون و المساعده اذا ما طلب منهم هذا يومنا
عدت الى مسكنى و أنا احمل فى قلبى حزن عميق على حال من انصرف الى هواه و نسى أن الدنيا ساعة

و حزنت على من لا يمكنهم العيش فى هذه الدنيا فى راحه و لو لمدة ساعة

الموضوع الأصلي: بيت أجدادى || الكاتب: ماليكا || المصدر: منتديات سقو ، منتدى سقو ، سقو

منتديات سقو ، منتدى سقو ، سقو

العاب ، برامج ، سيارات ، فاشن ، سقو ، منتديات ، منوعات ، ابداعات ، قصص ، روايات


ماليكا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:44 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75