PHP User Warning: include(massybbcode.php): failed to open stream: No such file or directory in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2

PHP User Warning: include(massybbcode.php): failed to open stream: No such file or directory in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2

PHP User Warning: include(): Failed opening 'massybbcode.php' for inclusion (include_path='.:/opt/cpanel/ea-php56/root/usr/share/pear') in ..../includes/class_bbcode.php(2508) : eval()'d code on line 2
الأديب عبدالرحمن المنيف - منتديات سقو
تذكرنــي
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة



اضافة رد

 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 07-02-2018, 02:17 AM   #1

Senior Member

العضوٌﯦﮬﮧ » 16
 التسِجيلٌ » Nov 2017
مشَارَڪاتْي » 900
افتراضي الأديب عبدالرحمن المنيف

(ليس السجن فقط الجدران الأربع ، وليس الجلاد أو التعذيب ، إنه بالدرجة الأولى ؛ خوف الإنسان ورعبه ، حتى قبل أن يدخل السجن ، وهذا بالضبط ما يريده الجلادون، وما يجعل الإنسان سجينًا دائمًا) عبد الرحمن المنيف.
سيرته :
الأديب الأردني عبدالرحمن المنيف ، والمولود عام 1933م ، هو أحد أشهر الأدباء والكتّاب البارزين ، خلال فترة القرن العشرين ، وهو أحد أشهر رواة سيرة الجزيرة العربية ، وقد يعود ذلك إلى أصول والده ، الذي وُلد وتربى في المملكة ، كذلك يتم تصنيف هذا الأديب الكبير ، بين أحد أهم أعمدة السرد العربي ، في العصر الحديث .
واشتهر عبدالرحمن المنيف ، بأنه ناشطًا سياسيًا ومفكرًا وأديبًا ، حصل على درجة الدكتوراه ، وكان محبًا للعمل الصحفي ، قبل أن ينصرف عنه ويتجه صوب التأليف الروائي ، وكتابة السير .
نشأته :
ولد عبدالرحمن في مايو 1933م ، وكان والده هو إبراهيم العلي المنيف ، أحد كبار تجار نجد ، والذي اشتهر برحلاته التجارية بين كل من ، العراق والشام والقصيم ، ولكنه توفى وكان عبد الرحمن لم يكمل ثلاث أعوام بعد ، فنشأ عبدالرحمن يتيم الأب ، ليظل في رعاية والدته التي كان لها دور كبير وعظيم ، في حياته وحبه للعلم والتعلم .
كانت أمه من أصول عراقية ، ووالده أحد أبناء المملكة ، من قبيلة العقيلات ، بينما ولد وتربى وعاش هو في عمان بالأردن ، حتى وصل إلى مرحلة الثانوية ، فانتقل إلى العراق ليلتحق بكلية الحقوق بها عام 1952م .
وفي عام 1955م تم إبعاده من العراق ، هو ومجموعة أخرى من الطلاب ، بقرار سياسي لينتقل بعدها صوب مصر لاستكمال تعليمه ، ولم يمكث بها طويلاً ، حيث انتقل بعد الانتهاء من المرحلة الجامعية ، إلى بلجراد ليستكمل بها دراساته العليا ، ويحصل على درجة الدكتوراه ، في الاقتصاد في عام 1961م .
مارس عبد الرحمن المنيف ، الحياة الحزبية لفترة من الوقت ، ثم توقف عنها في عام 1962م عقب مؤتمر حمص ، ليبدأ العمل بالشركة السورية للنفط ، في دمشق العاصمة السورية .
لم يكن الأديب عبدالرحمن المنيف ، ممن يستقرون لفترات طويلة ، فبعد أن عمل بشركة النفط ، غادر سوريا متجهًا صوب بيروت عام 1973م ، ليعمل في مجلة البلاغ الصادرة في لبنان ، وكان عبدالرحمن في هذا الوقت ، قد نشر عددًا من أعماله الروائية والفنية ، وخلال تلك الفترة الحياتية تزوج عبدالرحمن المنيف ، من السيدة السورية سعاد قوادري ، وأنعم الله عليه بثلاث أبناء ذكور ، وفتاة واحدة .
غادر عبدالرحمن لبنان ، ليعود إلى العراق مرة أخرى ، وذلك في عام 1975م ليمكث في بغداد ، ويدير تحرير مجلة النفط والتنمية العراقية ، وفقًا لتخصصه الدراسي الدقيق وخبراته السابقة ، وذلك حتى عام 1981م ، ليقرر بعدها التفرغ تمامًا للكتابة وينتقل إلى فرنسا.
تعد المرحلة الأدبية في حياة عبدالرحمن المنيف ، متأخرة نسبيًا مقارنة بأدباء عصره ، إلا أنه على الرغم من تأخره ، استطاع أن يصنع لنفسه ، مساحته الخاصة والمتفردة ، فوضع خلاصة تجاربه خلال حياته ، ورؤيته للأمور في سطوره ، كما اهتم كثيرًا بحرية الإنسان ، والكيفية التي يجب أن تكون عليها ، تلك الحرية .
والقاريء لأعمال عبدالرحمن المنيف ، يعلم أنه قد استوعب كافة الألفاظ والتعابير ، التي ولدتها الثقافة المعاصرة ، والحداثة بوجه عام ، والتي استطاع المنيف ، أن يدمجها في المصطلحات العلمية الحديثة ، والأدب الراقي نفسه ، بطريقة سلسة للغاية ، واستطاع المنيف من خلال رواياته ، أن يعكس الواقع العربي اجتماعيًا وسياسيًا ، وما شهدته دول الخليج ، من تطورات ونقلات ثقافية واسعة .
ومن أهم رواياته ، رواية مدن الملح التي قص من خلال سطورها ، كيفية اكتشاف البترول في المملكة ، وتلك الرواية تقع في خمس أجزاء ، وألحقها بروايته الثانية الأكثر شهرة ، رواية شرق المتوسط ، والتي قص من خلالها عمليات التعذيب في السجون ، وواقع أجهزة الاستخبارات العربية .
ومن أشهر وأهم مؤلفاته ؛ عالم بلا خرائط والأشجار واغتيال مرزوق ، وحين تركنا الجسر ، وأرض السواد وقصة حب مجوسية ، وغيرهم ، وله أعمال غير روائية هي ؛ مروان قصاب باشي: رحلة الحياة والفن ، والعراق هوامش من التاريخ والمقاومة ، وأسماء مستعارة ورحلة ضوء ، وبين الثقافة والسياسة .
وفاته:
توفى عبدالرحمن المنيف في دمشق ، حيث كانت محطته الأخيرة بها ، عندما استقر فيها عقب عودته من فرنسا ، وذلك في الرابع والعشرين من يناير عام 2004م ، عن عمر ناهز سبعين عامًا ، إثر تعرضه لأزمة قلبية ، عقب رحلة طويلة وترحال طيلة الوقت .


منتديات سقو ، منتدى سقو ، سقو

العاب ، برامج ، سيارات ، فاشن ، سقو ، منتديات ، منوعات ، ابداعات ، قصص ، روايات


غنوجة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

اضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:42 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75